AbdulRahman Ayyash
 

AbdelRahman Ayyash's Facebook profile

Sunday, 1 July 2007
حرب الحجاب في تونس
الحجاب في تونس


----------------------------------------------------------


قد يتصور البعض أن المعركة ضد الاسلام انما هي من قبل أعدائه من اليهود و النصارى و من عاونهم , و منهم من يظن أنه كل من قال أنه مسلم بلسانه فقد عاهد الله أن يحمي بيضة الاسلام في كل مكان ,,
لكننا و بنظرة فاحصة في أحوال مجتمعاتنا العربية و الاسلامية نجد أن الحرب ضد الاسلام آتية من الداخل , من داخل دولنا .. من داخل مدننا .. بل و من قمم مجتمعاتنا ( أو أراذلها ) على حد سواء .
و بنفس النظرة الفاحصة فقد نجد أن من بين الدول غير الاسلامية من يحفظ للمسلم حرمته و يصون كرامته لكونه إنسانا قبل أن يكون مسلما ! .
و يخطئ من يظن أن الحرب على الإسلام من الداخل كانت او من الخارج , معركة عسكرية او حربية او ما شابهها .
لكننا أمام نوع جديد من المعارك و الحروب , تحمل شعار الصهيونية و العلمانية , تحمل عنوانا عريضا ,, اسمه التغريب !
ففي بلادنا العربية والاسلامية نجد حكامنا ووزراء ثقافتنا و إعلامنا يحاولون جاهدين تمييع ثقافتنا العربية الأصيلة متجهين بنا لحافة الهاوية و التي يعتبرونها هم قمة التمدن و التحضر .
و كان من مظاهر تلك المعركة التغريبية إن صح التعبير , حذف كل ما يمت للإسلام بصلة , من مظهر و خلق و شمولية و ... إلخ .
و برزت تلك المعركة في الآونة الأخيرة بحرب جديدة قديمة , حرب قادها منذ الأزل عدو البشرية إبليس لعنه الله .
يقول الله تعالى " بَنِي آدَمَ لاَ يَفْتِنَنَّكُمُ الشَّيْطَانُ كَمَا أَخْرَجَ أَبَوَيْكُم مِّنَ الْجَنَّةِ يَنزِعُ عَنْهُمَا لِبَاسَهُمَا لِيُرِيَهُمَا سَوْءَاتِهِمَا " الآية .
هل عرفتم ماهية المعركة ؟
إنها المعركة ضد الحجاب , حجاب المرأة المسلمة .
قد نتوقع أن تأتي تلك المعركة من عدو لدود أو محايد مخادع ,, و لكنها و يا للأسف أتت من إخواننا في الدين .
لقد اندلعت المعركة ضد الحجاب في تونس , تلك الدولة الاسلامية الصغيرة التي تقع في شمالي افريقيا , و التي فتحها عقبة بن نافع رضي الله عنه في فتوحات إفريقية في زمن الأمويين .
و قد أعلن تلك المعركة رئيس تونس .. زين العابدين ,, و كما نرى فإنه لم يعد زينا للعابدين بل صار زين الشياطين .
أتساءل الآن ,, لماذا الحجاب بالذات ؟ و لماذا في هذا التوقيت ,, ؟

لقد فرض الله تعالى على المرأة المسلمة أن تغطي جسمها إلا الوجه و الكفين في أرجح الأقوال .. يقول الله تعالى " يَا أَيُّهَا النَّبِيُّ قُلْ لِأَزْوَاجِكَ وَبَنَاتِكَ وَنِسَاءِ الْمُؤْمِنِينَ يُدْنِينَ عَلَيْهِنَّ مِنْ جَلَابِيبِهِنَّ ذَلِكَ أَدْنَى أَنْ يُعْرَفْنَ فَلَا يُؤْذَيْنَ وَكَانَ اللَّهُ غَفُورًا رَحِيمًا " الآية ..
و يقول جل و علا " وَقُلْ لِلْمُؤْمِنَاتِ يَغْضُضْنَ مِنْ أَبْصَارِهِنَّ وَيَحْفَظْنَ فُرُوجَهُنَّ وَلا يُبْدِينَ زِينَتَهُنَّ إِلا مَا ظَهَرَ مِنْهَا وَلْيَضْرِبْنَ بِخُمُرِهِنَّ عَلَى جُيُوبِهِنَّ وَلا يُبْدِينَ زِينَتَهُنَّ إِلا لِبُعُولَتِهِنَّ .. " الآية
و منذ خلق الله آدم و جعل منه حواء و الشيطان لعنه الله يحاول أن يغوي الإنسان , تارة ينزع عن الانسان لباسه كي ينشر الرذيلة , و تارة يأمر بالفحشاء و المنكر بلا مواربة و لا مداراة .. و الهدف واضح .. أن يغوي الانسان , أن يملأ جهنم من بني آدم .
و قد قدر الله لهذه الامة أن يحكمها من ليسوا أهلا لإمارة المسلمين , يجرموا ما فرض الله , يحاربون الله و رسوله .
و كان من هؤلاء ,, زين الشياطين ,, حاكم تونس ,, و الذي منع الحجاب في العمل و الأماكن العامة بل و المدارس .
و لم يقتصر غيه على هذا , بل و كان من الغريب على المجتمع التونسي ان يجد قوات الأمن تسارع إلى محال لعب الأطفال كي تصادر منها كل ما يحض على الحجاب أو يزرع في الطفلة المسلمة التزامها بأوامر ربها , و كان الأمر باعتقال " فلة " - لعبة الاطفال المحجبة - ! .
قد يبدو الأمر مضحكا في ظاهره و لكنه مبك لأبعد الحدود , فكيف ننشئ جيلا يعبد الله و هو لا يرى من دولته إلا محاربة لله .
و كيف تستطيع الفتاة أن تلتزم بالحجاب في حين أنها ترى أمها تخلعه و هي تذهب للمصلحة العامة أو لغيرها ! .
إننا قد نربي أبناءنا على الالتزام , و لكننا لن نستطيع أن نريهم هذا الاتزام .. فكيف يطبقونه .
لقد حورب الاسلام مرارا و طوردت المحجبات في جامعاتهن و مدارسهن و عملهن , بل و منع في معظم دولنا أن تظهر على شاشة التلفاز مسلمة محجبة .
في مصر لا نرى محجبة في برنامج على قناة ارضية أو فضائية مصرية حكومية !
و في تونس كذلك !
و في المغرب أيضا ..
هل هذا هو الاسلام الذي يريدنا حكامنا أن نكون عليه ؟
إسلام ترك للفروض , اسلام رذيلة و فسق !
لقد فتح الباب على مصراعيه لكل راقصة أو فاجرة كي تفعل ما يحلو لها في بلادنا و شبابنا ,, و لم يخللى بين المسلمات الحرائر و بين دينهن !!
إخواني الكرام , أخواتي الكريمات
لا يمكن أن نستهين بأمر أزمة الحجاب في تونس , فلو صمتنا في تونس , فلن نلبث أن نصمت على نفس الشيء في مصر , ثم بلاد الشام ,, و التي رأينا فيها قريبا كيف يقتل خونة التيار الانقلابي في فلسطين المحجبات .. بل و ينزعون عنهن الحجاب في مشاهد أشبه بما يفعله يهود .
إن التزام بناتنا و نسائنا بالحجاب الشرعي هو فرض من الله تعالى لا يجوز تركه , و فتوى الدكتور يوسف القرضاوي بشأن الحجاب في تونس منشورة لمن أراد الاستزادة .
و حتى نكون على قدر الأمانة التي استأمننا الله عليها .. أجسادنا ..
ينبغي علينا أن نربي بناتنا منذ صغرهم على الالتزام بالحجاب ,, مظهرا و خلقا و عملا و عقيدة .
و أن نحض فتياتنا على الاتزام باللباس الشرعي , فلو أن المجتمع بأكمله صار موقنا بفرضية أمر الله , و صار موقنا بأن رزقه في طاعة خالقه و ليس في طاعة مخلوق , لما استطاع بشر أن يفرض على الأمة ما تلبس , أو أن يعري بناتنا و نسائنا و نحن صامتون لا نرفع صوتا و لا نسمع عقيرتنا لمن لم يهده الله من قومنا .
و يجب علينا جميعا أن نتأكد أن صراعنا ليس صراع لباس و مظهر , فلو كان لهان , و لكنه صراع بين حق أمرنا الله به , و باطل نهينا عنه و أمرنا به من لا يملك لنا نفعا ولا ضرا .
فهل نعتبر ؟!

Labels: ,

posted by AbdElRaHmaN Ayyash @ 16:21  
10 Comments:
  • At 1 July 2007 at 16:38:00 GMT, Blogger خالد أبوالفضل said…

    معلوم يا أخي الكريم
    إنه لمن البشاعة بمكان أن تأتيك الطعنات من خلف ظهرك من بني جلدتك قبل أن تأتي في نحرك من عدوك الظاهر
    ولكن الأدهي من ذلك أنه حين تقضي علي هذا المنافق الذي أفسد عليك كفاحك وجهادك يأتي بعض المتفذلكين ومدعي الثقافة والرؤية فيسمونك إنقلابيا أو تكفيريا أو إرهابيا أو او أو .......
    القضية يا أخي ليست قضية حجاب فحسب ولكنها قضية نزع هوية من جانب وانشغالات بمعارك داخلية عن المعارك الرئيسية من جانب آخر
    هؤلاء المنافقون لا ينفع معهم إلا الإزالة ولكن ماذا تقول لشعوب أحجمت عن دفع أثمان حرياتها
    قد أسمعت إذ ناديت حيا .. ولكن لا حياة لمن تنادي

     
  • At 1 July 2007 at 20:22:00 GMT, Blogger AbdElRaHmaN Ayyash said…

    دكتور خالد
    جزاكم الله خيرا على التعليق
    نجد من إخواننا من هم أكثر عداوة من أعدائنا
    رحمنا الله
    بوركت
    سلام

     
  • At 1 July 2007 at 20:34:00 GMT, Blogger الحلم العربي said…

    ربنا يكفينا شياطين الإنس فوسوستهم أبشع من وسوسة شياطين الجن...خاصة و إن كانوا من أبناء وطنك و جلدتك

    تحياتى على اختيار ذلك الموضوع المحزن

     
  • At 2 July 2007 at 02:52:00 GMT, Blogger طالب اخوانى said…

    ذى ما انت يا باشمهندس .. احنا فعلا لو ربينا بناتنا واخواتنا على الحجاب .. هيجرى فى دمهم .. فالحجاب فريضة شرعبة .. ولكن أنا بقولها دايما وهفضل اقولها حكومتنا المصرية (واشك فى جنسيتها ) الشئ الوحيد اللى برعت فيه هو تزييف الحقائق (وتلاقوا فتح متعملة منها الحكاية دى ) وإلهاء الشعب المصرى فى أمور حياته اليومية علشان ميبقاش فايق لأمثال الراجل وابنه اللى عايز يدول الكرسى (تلاقوه فكرة لعبة من اللعب بتاعت بابا )
    المهم .. حسبنا الله ونعم الوكيل

    ذكريات فى جامعة المنصورة

     
  • At 2 July 2007 at 11:28:00 GMT, Blogger ZEZO said…

    بعد القبض علي طلاب كلية الهندسة تم عمل مدونة
    http://www.free4talaba.blogspot.com/
    الحرية للطلاب و التي إن شاء الله ستكون منبر للدفاع عن حرية الطلاب و أرائهم بغض النظر عن أنتماءاتهم السياسية
    و نرجو من سيادتكم المشاركة بهذه الحملة بالكتابة أو التعليق أو رسالة تضامن او تعليق بانر و لسيادتكم جزيل الشكر و العرفان


    مشرف : مدونة الحرية للطلاب

     
  • At 2 July 2007 at 20:18:00 GMT, Blogger mo'men mohamed said…

    السلام عليكم
    للأسف أخى أصبح الإعلام الأن يلتزم منهج العلمانية اللادينية والبعد كل البعد عن ديننا الحنيف
    بل الحث على التخلى عنه
    أما ما يحدث فى تونس ليس سوى وباء ينتشر للأسف فى كل البلاد الإسلامية
    وندعوا الله أن يخرج منا من يكون دواء لهذا الداء
    جزاك الله كل خير
    السلام عليكم

     
  • At 3 July 2007 at 19:52:00 GMT, Blogger AbdElRaHmaN Ayyash said…

    أختنا الحلم العربي
    هنلاقي منهم كتير و الله
    المشكلة اننا فعلا مش بنقدر نحاربهم بأسلوبهم
    و الشعوب سلبيتها تغطي على أي شيء آخر
    ربنا يستر
    لكم سلام

     
  • At 3 July 2007 at 19:53:00 GMT, Blogger AbdElRaHmaN Ayyash said…

    اخونا طالب إخواني
    جزاكم الله خيرا على متابعتك و ردك الجميل
    أما بالنسبة للحكومة المصرية فدي رمينا طوبتها من زمااان
    ربنا يحمينا و يفرج عننا كلنا
    سلاام

     
  • At 3 July 2007 at 19:54:00 GMT, Blogger AbdElRaHmaN Ayyash said…

    جزاكم الله خيرا أخ زيزو على التنويه
    رائعة مدونتكم
    ننشرها ان شاء الله

     
  • At 3 July 2007 at 19:55:00 GMT, Blogger AbdElRaHmaN Ayyash said…

    أخي مؤمن
    تنويهك عن الاعلام خطير للغايه
    بالفعل اعلامنا المصري و العربي في واد و شعوبه الموجه لها من الاساس في واد اخر
    الحمد لله
    و ان شاء الله معا هنقدر نغير الوجه المظلم للاعلام
    بوركت
    وسلام

     
Post a Comment
<< Home
 
My Name Is : AbdElRaHmaN Ayyash
I'm From : cairo, Egypt
And : I am just a guy, that wanna see his home "Egypt" in a great position in the civilized world , wanna talk to the other views' believers to hear from them and to make them listen to me , I'll try to show good model of a young Egyptian Muslim guy , who is believing in Islam as the only solution to all problems we face...... أنا مجرد شاب ، عاوز اشوف بلدي مصر ، في أحسن مكان وسط العالم المتحضر ، عاوز اتكلم مع أصحاب الرؤى المختلفة ، و عاوز اسمع منهم ، و عاوز اعمل من نفسي مثال كويس لشاب مصري ، مؤمن ان الاسلام هو الحل لكل مشاكلنا .
للفضوليين فقط

Free counter and web stats