AbdulRahman Ayyash
 

AbdelRahman Ayyash's Facebook profile

Monday, 9 April 2007
أوقات فراغ وأشياء أخرى
بنلف في دواير
والدنيا تلف بينا
دايما ننتهبي لمطرح ما ابتدينا
طيور الفجر تايهه
في عتمة المدينة
بتدوور
مبنكتبش الرسايل
مبننتظرش رد
لا حد في يوم سمعنا ولا بنسمع حد
طيور العمر تايهه في عتمة المدينة
بتدووور
ساكنين في عالم يعشق الخطر
فيه الطيور تهرب من الشجر
وتهرب النجوم من القمر
وتهرب الوجوه من الصور
بنلف في دواير ندور على الامان
ونلاقينا رجعنا تاني لنفس المكان
ندور .. ندور .. ندور
نحلم ونحلم بالحياة المفرحة
وأتاري أحلامنا بلا أجنحة .. بلا أجنحة
ندور ندور ندور .. بجناح حزين مكسور
ساعات نشوف في العتمة
وساعات نتوه في النور
ساعات عيوننا بالأسى تفرح
وساعات في ساعة الفرح .. منوحة
----------
بهذه الأغنية انتهى ذلك الفيلم .. لعلي تأخرت في الكتابة عنه
ولكنني لم أره إلا الآن
فيلم أوقات فراغ ..
بغض النظر عن بعض ما احتواه من مشاهد وألفاظ قد يعتبرها الملتزمون خادشة او فاضحة .. وقد تدخل عند بعض الأشخاص في إطار التابوهات المحرمة .. حيث تكلم الفيلم في التابوهين المحرمين في مجتمعاتنا العربية والإسلامية ..
الدين !
والجنس !
الفيلم يبدأ بعرض شخصياته ..
الشخصيات في إطارها الاجتماعي البحت .. تلك الشخصيات كما ترى أنفسها لا كما يراها المجتمع .. شخصيات الفيلم التي يلفظها المجتمع .. تراها أنت بوجهة نظر مختلفة .. تتعاطف معها .. نعم تدخن الحشيش .. تشرب الخمر .. علاقتها بالجنس الآخر تفوق المسموح به او على الاقل تفوق المتعارف عليه وسط الغالبية المطلقة من الشعب المصري
لعل الفيلم يبدو في بدايته من تلك النوعية التي لا يهمها إلا جني الأرباح من حشو المحتوى ببعض مشاهد الإثارة وتلك الألفاظ التي تجذب الشباب من جيل الثمانية عشر وما حولها
ولعل المشاهد يقر بذلك حتى عند منتصف الفيلم ..
فسيعتبر الفيلم مجرد عرض لمشكلة ما .. بتفاصيل شبه دقيقة .. تتمحور حول علاقة أربع شباب ببعضهم وعلاقتهم بالعالم من حولهم ..
ولكن تلك النظرة ستختفي تماما مع منتصف الفيلم تقريبا عندما تبدأ الأحداث تأخذ منحنى آخر .. منحنى يتعلق بالأطراف الخارجية .. فالفيلم يشعرك أنه لابد من تدخل الأهل في مشاكل هؤلاء الشباب .. وتستمر الأحداث بهذا التدخل ..
حتى نصل إلى تلك النقطة التي يموت فيها أحد الشباب أمام الآخرين ..
يخرج من السيارة ليشتري لهم الفودكا ..
يعود وفي يديه الزجاجة الكبيرة ..
تصدمه السيارة ..
يختنق صوته ..
خايف .. خايف أقابله
ويموت !!
----------
عند هذه النقطة تدرك جيدا أن صناع الفيلم لم يخرجوا لك فيلما تافها .. ولكنه فيلم هادف واضح الفكرة ..
يعرض لك مجموعة من الشباب ..
تمثل مشاكلها مشاكل معظم الشباب ان لم يكن جميعهم
مشاكلهم هي الدين , الجنس , الحب , العلاقة مع الأجيال السابقة , وبعض المشاكل الأخرى التي تتضح واحدة بعد الأخرى
حلها في النهاية .. يقوله شيخ المسجد ..
لازم تروح لربنا
بص على بكرة
اثبت على طاعتك
الشباب يثبتوا شوية ..
اسبوعين ويبدأوا يزهقوا ..
ينتهي الفيلم وهم معلقين في الملاهي ..
هذه النهاية .. في رأيي .. عبقرية
لخصت الفيلم كله في ذلك المشهد
هم متعلقين في لعبة الساقية
هم فوق
الساقية وقفت
هم بيتكلموا مع بعض ومع الناس
هم سامعين بعض
الناس مش ساماعهم
هيفضلوا متعلقين كده كتير
س هي دي البداية للفيلم ..
انهم متعلقين مع بعض ومع الناس
ودي نهاية الفيلم
احنا فعلا تايهين
احنا فعلا متعلقين
نهاية تعطيك إحساسا بالرغبة في البكاء ..
احنا فعلا كده ؟؟؟
طيب لو هم كده .. احنا فين منهم ؟
هم لو متعلقين فوق .. ياترى احنا معاهم ؟
وللا احنا متعلقين في لعبة تانية
وللا احنا اصلا في دنيا تانية
أنا أكتب عن الفيلم من منطلق ما ..
لأني الآن أشعر بالفعل أنني معلق
لا أعلم ماذا أريد
أستطيع أن أتحدث عن أهدافي وطموحاتي ورغباتي وكيفية تحقيقها وتقسيم مراحل حياتي أمامي على الورق وبالكلام
ولكن ياترى هل أستطيع أن أنفذ ؟
أنا لا أتحدث عن عبدالرحمن كشخص
أنا أتحدث بلسان الكثيرين
وأنا منهم
----------------
موقف حدث لي اليوم :)
رصيدي زيرو كعادته دوما
نزلت الشارع كي أتحدث إلى أهلي المسافرين
أخدت الموبايل
الموبايل من عام ألف وتسعمائة وحطبتين
تركت الموبايل لصاحبه قائلا له اكتب انت الرقم
اكتب
زيرو عشره سته سبعه .. ولقيت الارقام بتكمل على لساني
قلت له لا لا .. امسح
انا اقصد سته سته تمانية .. واعطيته رقم اخر ..
الشاهد من الموضوع ان الانسان لما بيتعود على حاجه .. الحاجه دي مع الزمن بتكون تحولت عنده من عادة لسلوك ثابت متغلغل في تصرفاته ..
بغض النظر عن صحة أو خطأ هذا السلوك أو الحاجه دي ..
لازم تتغير
ياريت حد يفهم انا عاوز اقول ايه
----------------
شيء آخر أود أتحدث عنه ..
أنا بصدد الحديث عن تجارب المدونين .. أفكر فقط
أن اخد مثلا تجربة كتجربة فلان وفلان و فلانه وأكتب عنها محاولا استخلاص فكرة نجاحهم ..
وعمر النجاح ما بيقاس بعداد الزوار وصل لكام .. وان كان طبعا عامل مهم وبيفرحني انا شخصيا اني الاقي الزيارات تكتر
فانتو ايه رأيكم يا اخواننا .. شايفين ان ده هيضايق الناس اللي هكتب عنهم .. وللا اكتب عادي
وللا أسيب الفكرة من أصلها
مش عارف
عاوز اعرف اراءكم واقتراحاتكم
:)
----------------
الشيء الأخير الذي اود قوله هو ترحيب بأخونا " المرشد " من الملتقى
والذي أقام مدونة جديدة تضاف إلى عالم المدونين :)
كذلك الأخ الفاضل عمر الجارحي .. صاحبي في المؤتمر اللي مسحت اسمه من التقرير وانا خايف عليه
مدونة المرشد ...
مدونة مزاجات
مدونة عمر الجارحي
أيام من حياتي
وجزاكم الله خيرا يا بشر
وسلام

Labels: , ,

posted by AbdElRaHmaN Ayyash @ 21:01  
48 Comments:
  • At 9 April 2007 at 21:45:00 GMT, Blogger أنس الشامي said…

    أنا فعلاً سمعت عن الفيلم و قصته اللي

    بتعبر فعلاً عن مشاكل الشباب بس ما

    شفتهوش ...

    عالعموم هي فعلاً أوقات فراغ ...

    شكراً عالتدوينة المفصلة...

    إنتهى

    صاحب الهوامش
    http://www.algam3a.com/hawamesh
    صا

     
  • At 10 April 2007 at 00:56:00 GMT, Blogger واحـــد مـــــن الـنـــاس said…

    ايه الكلام الكبير ده يا عبدو
    تابوهات

    وجنس ودين

    يا نهار ازرق

    الواد هيضيع من ايدينا يا رمضان

    -----------

    اللوك الجديد للمدونة

    تحفة

     
  • At 10 April 2007 at 08:03:00 GMT, Blogger بنى أدم مع وقف التنفيذ said…

    الفيلم معقول

     
  • At 10 April 2007 at 08:15:00 GMT, Blogger الحلم العربي said…

    1- بالنسبة للفيلم انا ماشفتوش لكن سمعت عنه بردو و اعتقد أكتر حاجة كويسة فيه ان الشباب فهمته و راحت اتفرجت عليه بالرغم من انه مش فيلم كوميدي و لا تافه و طبعا شكرا على التحليل.
    2- بالنسبة لأن ياتري في حد فاهمك أعتقد انى فهمتك . ربنا معاك . ماتخليش الحاجة اللى اتعودت عليها تملكك اتغلب عليها و اصبر شوية صدقنى كمان شوية هتحس انك انسان ذو ارادة قوية حتى لو رجعت للحاجة دي ساعتها هتكون انت المسيطر على مشاعرك و نفسك و هتعرف امتى تكون و امتى لا تكون ... يا ترى فهمتنى انت؟؟
    3- اعتقد السؤال ده توجهه لأصحاب المدونات نفسهم اللى هتتكلم عنهم ايه المشكلة لو استأذنتهم قبل ما تكتب عنهم؟؟
    4- النيو لوك بتاع المدونة جميل ما شاء الله.

     
  • At 10 April 2007 at 08:46:00 GMT, Blogger حسام مراد said…

    ولا حاضر ولا ماضى
    تروس بتلف ع الفاضى
    ولا فينا شباب زعلان ولا فينا شباب راضى
    مافيش غير اننى بندووور ندوووور ندووور
    ده بقيت الاغنيه يا معلم
    وده من اكتر الاجزاء اللى بحبها جداااااافى الاغنيه فحبيت احطهالك هنا
    ــــــــــــــــــــــــ
    بص يا معلم انا من وجهه نظرى ده فعلا اول فيلم يتطرق لمشكله الشباب بهذا العمق معرفش ليه ممكن عشان الكاتب شاب زيينا وعشان كمان اتكلموا فى تابوه ممنوع الجنس الدين بس برؤيه الشباب مش حد كبير جاى يناقش مشاكلنا احنا
    وبينتهى الفيلم ببدايته بيدورا فى دائره مغلقه ليس لها نهايه ولابدايه بيرجعوا لنفس البدايه ولكن مع تغير شئ واحد العمر ع الفاض
    وانا بقى احب انهى الكومنت بتاعى بحته من الاغنيه شاب زيي زيهم

    لا حد في يوم سمعنا ولا بنسمع حد

     
  • At 10 April 2007 at 08:51:00 GMT, Blogger حسام مراد said…

    اوقات فراغنا نحن نستغلها فى اشياء قد تؤثر فى حياتنا بالسلب او بالايجاب فهل نحن على درايه بذالك
    اشك احنا بندووور _حشيش _ صياعه _ ادمان كحول_اى حاجه مالهاش معنى _
    بندوووور وخلاص

     
  • At 10 April 2007 at 10:01:00 GMT, Blogger حائر في دنيا الله said…

    شاهدت الفيلم فعلا ولكن للأمانة لم يعجبني كثيراً، وان شدني فقط الشباب الذين يتلامسون معي في الواقع واراهم فعلا ونهايتهم التي تعبر عن حالة الحيرة والارتباك والبحث عن الذات المفقودة والقائد الذي لا يقود احد هذه الايام
    اي عننا كلنا

    وتقبل تحياتي واحترااماتي
    يا غريب

     
  • At 10 April 2007 at 12:35:00 GMT, Blogger اصرار أمل said…

    عبد الرحمن ....... أسلوبك الأدبى بدأ يتحسن كثيرا هذه الأيام ......... ربما تأثير الحالة الشعورية التى تمر بها هذه الأيام .........يجعل الالهام متدفقا....
    الفيلم لم أشاهده ؛ لكن كان فى نظرى تجربة تستحق التوقف ؛
    شخصيا لا أحب الأفلام العربى أيا كان نوعها ؛ ولا أجد شيئا يجذبنى اليها ؛؛ لكنى أفضل تلك النظرة الناقدة للأمور التى نستطيع أن نستخلص منها مايضفى الينا احساسا ما ؛ أو خبرة ما...
    * ربما هذه التجربة تؤكد لك ان الموضوع كان تعودا ليس الا ؛؛؛ ومع الأيام ستتأكد ... ثق فى أن القادم حتما أفضل ... دعواتى لك...
    * تجربة المدونين تستحق أن تدرس ؛ بأسلوبك الجميل الذى بدأ يتسلل الى المدونة ...... سنحظى بأسلوب تحليلى راائع ... اكتب ؛ ونحن ننتظر...

     
  • At 10 April 2007 at 14:31:00 GMT, Blogger صوت عصفورة said…

    الحقيقة لازم ابعث تحية حقيقية لان البوست فعلا حلو اوي ...
    بالنسبة للفيلم ... انا عرفته من الأغنية ... لانها شدتني جدا و حسيتها اوي و كانت بالفعل تحمل صدقا معبرا عن احوال الكثيييييييير من الشباب و بالطبع عنا في كثير من الكلمات .. لم اشاهد الفيلم و لكني قرأت قصته بعدة اقلام و ارى انه يحمل فكرة تستحق ان نقف معها وقفة مع انفسنا ..
    ده بالنسبة للفيلم .. اما موضوع الكتابة عن تجارب المدونين .. لازم تكون محدد عايز تكتب منها ايه عشان تحدد اذا كانوا هيزعلوا و لا لا ..

     
  • At 10 April 2007 at 16:50:00 GMT, Blogger ROMIL said…

    ولا حاضر ... ولا ماضي
    تروس بتلف ع الفاضي
    ولا فينا شباب زعلان
    ولا فينا شباب راضي
    مفيش غير أننا بندور
    ندور... ندور...ندور

    مش عايز أعلق
    بس دي بقية الاغنيه
    الفيلم فعلا لقيت فيه نفسي
    بس العمليه نسبيه
    تحياتي

    ROMIL

     
  • At 10 April 2007 at 18:20:00 GMT, Blogger قصاقيص said…

    أولا:أنا سبقتك بقي وشفت الفيلم قبلك بشوية هو صحيح متأخر برضه علي بال مالقيت حد عنده نسخة كويسة منه وعلي بالي ما الهارد الفقيع بتاعي قبل الداتا
    الفيلم معبر جدا وغاظني أوي اراء بعض الناس اللي بدأوا كلامهم عن الفيلم بغنه"تافهة وملهوش هدف...ده فيلم غتعمل لشوية عيال ولاد ناس بقصد المسخرة وقلة الأدب"......بس بجد رأيهم اكدلي رأيي في الفيلم اللي رسم الصورة صح....اللي قال لأصحاب هذة الاراء "انتم نايمين علي ودانك وبتخنقونا من غير ماتحسوا".....وطبعا الابنودي ابدع في الكلمات ومروان خوري في الالحان والاداء طبعا
    يمكن أغنية "دواير" ليها معايا معاني كتير من نوع خاص وذكريات أكتر خصوصية
    .......
    الرمزية اللي في نهاية افيلم في الساقية العطلانة والتعليق مابين السما والأرض والأحلام البسيطة اللي ماحدش سامعها ولا شايفها أكبر دليل علي عبقرية السيناريست الناشئ صاحب الفكرة
    ..............
    ثانيا:موضوع نمرة التليفون ده حصل معايا ..ومش في إتصال للاسف كانت
    SMS
    وللاسف وصلت
    ..........
    ثالثا:ميرسي علي عنواين المدونتين الجداد دول
    .........
    رابعاً:إستفادتك من تجارب المدونين ممكن تخليها جواك...إستفيد وإبدع وخلينا نقرا إبداعاتك انت
    أنا مش ضد الفكر ولا خمنت ان ممكن حد يتضايق لأان الموضوع ابسط وانقي من كده بكتير..كل الحكاية أن الكوكتيا بيتعمل في الخلاط واحنا مابنشوفش ....كل اللي بنشوفه كاسات عصير قمة في الجمال والذوق
    بس
    .......
    سوري علي الرغي...وتحياتي

     
  • At 10 April 2007 at 19:55:00 GMT, Anonymous نور الأمة said…

    ...

    لم أشاهد الفليم

    ولكنى قرأت ما كتبت

    هى أوقات فراغ داخيلة لابد من شغلها اولاً

    ..

    مبروك نيولوك
    المدونة اخى عبد الرحمن

    :)

     
  • At 10 April 2007 at 23:37:00 GMT, Blogger أحلى ما في الدنيا said…

    جزاكم الله خيرا
    انا لم اتفرج على الفيلم
    ولكن الاغنيه لها معاني جميله ولكن الاجمل ماتحمله لي هذه الاغنيه من ذكرى جميله
    ..............
    بالنسبة لتجربة المدونوين..فكره جيده
    ولكن بعد استشارة من ستكتب عنهم

     
  • At 10 April 2007 at 23:43:00 GMT, Blogger khaled said…

    بجد الفيلم ده قلم كبير على وش اى
    واحد موش عارف الناس بيفكرو ازاى دلوقتى

     
  • At 11 April 2007 at 00:07:00 GMT, Blogger farota said…

    لا تعليق
    ولا تصفيق
    قبل التحقبق
    مع اخ وشقيق
    على التهم والتلفيق
    للاخ توفيق
    معلش يا صديق
    على اثار الحريق
    والقلب الغرييق
    وكمان على التفريق
    بين حبيب وعشيق
    وعلى القطع والتمزيق
    وعلى الجرح العميق
    بس خلاص ظهر الطريق
    والنور جى بس رقيق
    والعيش مع الدقيق
    والجامع العتيق
    وسلملى على الاخ شفيق
    وعلى مدير التسويق
    بالحزب العتيق
    وكبير التشويق



    معرفش هو ده اللى انا عارفه اللى فاهم حاجه يفهمنى لو سمحتوا
    اشمعنا يعنى عبد الرحمن يكتب وتشجعوا
    اللى هيشجعنى هكتبله قصيده باسمه من غير فلوس
    اخوكم فاروتا المصرى
    الحريه لعبد الجواد
    http://farota2.blogspot.com/

     
  • At 11 April 2007 at 00:09:00 GMT, Blogger محمد العنانى said…

    انا كمان معاك
    الفليم هادف
    با الاخص وقت العوده الى الله الندم
    الندم من شروط قبول التوبه
    هم فعلو هذا لانهم مخطئون وليس لا انهم علماء فى الدين
    الفيلم يجسد حياه شباب كتير لديهم الفراغ القاتل
    وشباب اخر لديهم نفس الفراغ ويحاولو ان يكونو امثال ابطال الفيلم
    فهى مشكله موجوده ولا بد من حلها ليس لا اثارتها كما يفعل البعض ليقيم فتنه بين الشباب الملتزم والغير ملتزم
    او بمعن اخر من لا يرا سوى الجنه ومن يرى الجنه واشياء اخره
    ولابد انا تخاطب الناس وبا الاخص الشباب على قدر عقولهم طموحتهم اهدفهم وهذا هو مقصد الفليم تقريبا مع توضيع اشياء اخره
    فهو فيلم هادف
    لماذا صار هولا هكذا
    اهى قله ربايه ام فقر ام اوقات فراغ

     
  • At 11 April 2007 at 23:35:00 GMT, Blogger AbdElRaHmaN Ayyash said…

    أنس الشامي :)
    الفيلم زي ما بتقول فعلا
    وأوقات الفراغ انا كنت حاسس بيها فعلا :)
    تحياتي
    سلام
    -----
    علي
    هههههه
    يا عم احنا كبرنا بقى
    بس ربنا يخلليك على تعليقك على الشكل الجديد
    سلامو

     
  • At 11 April 2007 at 23:37:00 GMT, Blogger AbdElRaHmaN Ayyash said…

    بني آدم مع وقف التنفيذ :) ..
    شكرا على المرور .
    الفيلم في رأيي رائع
    -------
    الحلم العربي
    مش عارف ليه حاسس انك عارفني بجد
    ربنا يخلليك ويكرمك ياارب
    ردودك الاربعة عجبتني جدا ..
    الاولى انا معاك
    التانية :) .. فاهمك و الله
    التالتة فعلا ممكن استأذنهم
    الرابعة ربنا يخليك .. واللوك جميل بوجودكم
    سلام

     
  • At 11 April 2007 at 23:48:00 GMT, Blogger AbdElRaHmaN Ayyash said…

    حسام باشا :)
    بقية الاغنية روعه اوي فعلا
    شكرا يا كبير
    بص ياسيدي :):)
    الفيلم من أكبر عوامل نجاحه هو التعامل مع المشاهد باحترام
    الفيلم تحدث عن المشكلة من وجهة نظر المشاهدين الاقرب لفكرة الفيلم
    بس فعلا ..
    لا حد في يوم سمعنا ولا بنسمع حد
    ------
    حائر حبيبي
    طبعا يا سيدي الموضوع نسبي تماما
    ممكن انت تحبه وانا لا :D
    بس انا الصح دايما :P
    فكرة الفيلم رائعة كما تقول
    سلام

     
  • At 11 April 2007 at 23:51:00 GMT, Blogger AbdElRaHmaN Ayyash said…

    دكتورة أمل
    و الله ده من ذوقك التعليق على الاسلوب
    ربنا يكرمك ياارب
    :) لكن انا بكتب من زمان ههههه
    التعليق على موضوع المدونين واضح انه بدأ يتخذ منحنى نقاشي جيد
    :) ان شاء الله نحاول
    تحياتي
    سلام
    -------
    أستاذه آيه :)
    أهلا وسهلا ..
    جزاكم الله خيرا على التعليق
    الفيلم فعلا يستحق المشاهدة .. بغض النظر عن بعض التجاوزات
    بالنسبة لتجربة المدونين :)
    جار التحليل
    سلام

     
  • At 11 April 2007 at 23:58:00 GMT, Blogger AbdElRaHmaN Ayyash said…

    رومل ثعلب الصحراء :):)
    العملية نسبية طبعا
    بقية الاغنية جميلة اوي فعلا
    وتعليقك نور المدونة .. متنحرمناش من الزيارات
    سلام
    ------
    قصاقيص هانم :):)
    هههههههه
    ربنا يعينك على الهارد ده :D كلنا لها
    أما الفيلم . بصراحة انا معترض تماما على اللي يقول كده .. لأنه اما ماشافوش صح .. او ماشافوش اصلا
    أغنية دواير :) .. رائعة بكل المقاييس
    بالنسبة لرمزية الساقية .. فعلا دي أحسن نهاية شفتها لفيلم عربي في حياتي
    فيلم جميل اوي
    التليفون او الاس ام اس مش هتفرق كتير
    المهم كانت رايحه لمين
    هي دي فكرتي
    بس
    :D ربنا يخلليكي .. وياريت تتابعوهم
    المدونتين ان شاء الله هيضيفوا كتير لمجتمع التدوين
    بالنسبة لتجارب المدونين
    رأيك فعلا منطقي جدا :)
    وجار التفكير في الموضوع بطريقة لا تمنع الخصوصية
    -------
    أبدا مش رغيتي
    فرحان بالرد
    وسلام :)

     
  • At 12 April 2007 at 00:01:00 GMT, Blogger AbdElRaHmaN Ayyash said…

    دكتورة نور :)
    أهلا وسهلا في مدونتي المتواضعه :)
    لابد من شغلها .. بس ازاي؟
    الله يبارك فيكي :)
    ربنا يكرمك وما تقطعيش الزيارات .. ويوفقك يااارب

     
  • At 12 April 2007 at 00:03:00 GMT, Blogger AbdElRaHmaN Ayyash said…

    أستاذة شروق ..
    الاغنية واضح ان لها ذكريات عند كل الناس :)
    يارب تكون دايما ذكرياتنا جميلة
    ان شاء الله نشوف موضوع المدونين ده
    سلام

     
  • At 12 April 2007 at 00:07:00 GMT, Blogger AbdElRaHmaN Ayyash said…

    خالد باشا :)
    الفيلم زي ما انت بتقول وأكتر
    نورت المدونة
    ------
    ههههههههههههههههه
    يا عم فاروتا و الله ما فاهم منك حاجه
    يا سيدي و الله انا ومدونتي ليك
    انت تؤمر يا عم فاروتا :)
    دعواتك
    سلام
    --------
    محمد العناني
    سؤالك فعلا الاخير ده رائع ..
    بس هي فعلا اوقات فراغ
    تعليقك جميل يا سيدي
    جزاكم الله خيرا على المتابعه
    سلام

     
  • At 12 April 2007 at 02:11:00 GMT, Blogger shab masry said…

    انا مختلف مع كل الناس الي كتبت بصراحة...

    ممكن الناس تقول عليا متخلف او رجعي او او... بس في الاخر هو ده رايي...

    هل يا ترى شرعاً يجوز لاى اخ مسلم ان يشاهد فيلم فيه مشاهد لا ترضى الله عزوجل؟؟؟

    هل يا ترى شرعاً هل فكرنا ونحن نشاهد هذا الفيلم ونمتدحه في الله عزوج وهل هذا يرضيه ام لا؟؟؟

    هل يا ترى نحب ان يرانا رسول الله صلى الله عليه وسلم ونحن نتفرج عليه؟؟؟

    هل يا ترى نحن ان نموت على هذه الحالة؟؟؟

    هل يا ترى لو قامت الحرب الان ونادي المنادي بالجهاد... هل تعتقدون ان من يتفرج على الافلام ويسمع الاغاني سيكون من الملبين؟؟؟

    معلش يا عبده باشا.. اى فيلم هادف ده الي يقعد 75% من الفيلم مسخرة ويجي في 10 دقائق يجبلك كلمتين كويسين يبقى فيلم هادف!!!!!

    معلش يا اخوانا.. احنا محتاجين وانا اولكم... نراجع انفسنا والوسطية بتاعتنا تاني.. لانها لم تعد وسطية.. هي اصبحت اقرب الي اليسار بكثير.. عايزين كل واحد منا يقعد مع حد من الاخوة الكبار الي اتربوا على المحن الي اتربوا صح.. وخاضو محن 65 و54 وو ونشوف رايهم في الي احنا بنعمله...
    عايزين نقعد مع شيخ كده ونطلب منه ان يرينا هل ما نفعله صحيح ام لا...

    يقول رسول الله صلى الله عليه وسلم "بدا الاسلام غريباً وسيعود غريباً كما بدأ فطوبى للغرباء"ز

    ما نفعله خطير والله يا اخوة.. وانا اولكم.. لاننا ندعي الوسطية بينما نحن ننحرف انحراف خطير... نسال الله ان ينجينا منه..

    ده راي واحد رجعي ومتخلف(في نظر بعض الناس).. ولا يؤمن الا بالفن الاسلامي المظبوط بالضوابط الشرعية الصحيحة...

     
  • At 12 April 2007 at 02:32:00 GMT, Blogger AbdElRaHmaN Ayyash said…

    سلام عليكم
    حبيب الملايين البراء باشا :)
    -----
    بداية انا كنت منتظر التعليق ده من اول ما كتبت البوست
    انا متفق معاك ان في حدود للوسطية اللي بنقول عليها
    لكن في نفس الوقت انا اعتبر فيلم هادف .. اه فيه بعض التجاوزات .. لكن ليه منعديش التجاوزات دي
    ليه مندبلجش الفيلم ويخرج بالفكرة اللي احنا عاوزينها
    ليه نتعامل مع الحاجه مجرده بدون تعديل بما يخدم فكرتنا
    انا اختلف معاك اننا بنتجه ناحية انحراف خطير .. لا مش للدرجة دي يا باشمهندس
    بس الفكرة اننا نقدر نوجه كل حاجه لما يخدمنا احنا
    يخدم فكرتنا الاسلامية
    احنا يستحيل نمنع الافلام
    بس ممكن نخرج فيلم ما .. زي ما بتقول .. بضوابط معينة .. مش لازم الضوابط دي تكون صارمة جدا ... لكن ضوابط تحترم الثوابت والأخلاق ولا تتجاوز القيم المجتمعية فضلا عن التزامها بالقيم الإسلامية بالطبع
    أحييك على تعليقك عمي الحاج
    وجزاكم الله خيرا على المرور
    وسلام

     
  • At 12 April 2007 at 02:35:00 GMT, Blogger AbdElRaHmaN Ayyash said…

    بس ممكن العشر دقايق الحلوين في الفيلم يهدموا مسخرة الفيلم كلها :D
    انا معاك والله ان مش كل فيلم هادف يكون كده
    بس كل كلام الفيلم بيتكلم عن نقطة الدين وعلاقة الشباب بيه
    اه في حاجات غلط جدا
    لكن كلها تتصلح
    واحنا اول ناس مسؤولة عن كده :)
    سلام

     
  • At 12 April 2007 at 02:51:00 GMT, Anonymous elfagreya said…

    مش عارفة احكم على الفيلم لانى لم أشاهده لكن من صحابى اللى شافه ..
    الاراء لم تختلف حول كونه له فكرة
    ولكن اختلفت حول ان هل عشان فكرته فيها حاجة تمس الناس اوى هيبقى كله على بعضه مقبول

    أخى الكريم عبد الرحمن

    فكرة المدونات دى راااائعة
    انا مع انك تناقش الموضوع طالما بموضوعية
    ولتكون مواضيعك القادمة والتى تخص هذا الموضوع مرأة يرى فيها صاحب المدونة تجربته ومميزاته وعيوبه..
    وان شاء الله الكل هيتقبل ..بس زى ما شروق قالت ممكن تبقى تقول الاول اذا حاسس انه ممكن يفرق

     
  • At 12 April 2007 at 08:04:00 GMT, Blogger Arabian GiRl said…

    طريقة السرد ممتازة

    انا الصراحة مشوفتش

    ربنا يكرمك

     
  • At 12 April 2007 at 11:34:00 GMT, Blogger عين ضيقة said…

    الفيلم كويس فعلا
    بس هو مش حالة عامة
    دا أكيد

    وبخصوص شروعك اللى انت عايز تعمل

    اعمله لأن البلوج بتاعك وانت حر تكتب فيه ايه
    ما دمت مش هتجرح حد
    علشان عيب
    ماما قالت كدا

    ههههههههههههههههه


    تحياتى ليك
    وشكرا على زيارتك ليا

     
  • At 12 April 2007 at 13:51:00 GMT, Blogger shab masry said…

    عبده باشا...

    انا معنديش اى خلاف اننا نعمل حاجة بضوابطنا الشرعية... ومفيش اختلاف على النقطة دي

    لكن لحد ما نعمل الفن الاسلامي الصحيح ده.. هل ده يعني ان نشاهد محرمات وان نغضب الله عزوجل ونتجاوز عن ذلك؟؟؟

    بالنسبة للضوابط.. لا يوجد ضوابط صارمة او غير صارمة.. انما هي ضوابط واحدة تمتد من شرع الله عزوجل.. قد تختلف من عالم وشيخ الى اخر لكن مبادئها في النهاية واحدة..

    بالنسبة للانحراف في الوسطية.. لا معلش يا عبدالرحمن الامر جد خطير... لما مثلاً على مدونة اخ من القيادات الشبابية التى تربي الشباب....والاقي في الفيفروتز ميوزيك.. اصالة ومحمد منير ومش عارف مين ومين.. والله على ما اقول شهيد..
    لما اخش على مدونة اخ تاني من فترة بسطية اوي الاقيه حططلي اغنية لمغني ومطرب ....
    لما الاقي مشاهدة الافلام والمسلسلات بكل ما فيها من قبائح وسماع الاغاني اصبح شئ شبه عادي لدى عشرات الاخوة الشباب... بدعوى الوسطية ومعرفة الاخر....وانا اقول هذا وانا ادرك ما اقول والله شاهد على ما اقول..

    ماذا يعني هذا؟؟؟؟؟
    هما دول الناس الي هتجاهد؟؟؟ هي دي الناس الي تستحق انها تشيل دعوة الله عزوجل؟؟؟؟ تخيل معي كده لحد نص التسعينات مثلاً لما كان اخ يتعرف انه بيعمل حاجة من الحاجات دي كان بيحصل ايه؟؟؟ كانت بتكون فضيحة...

    اكيد كلنا بنقع التزامياً وممكن اى حد يسمع اغاني ولا يتفرج على افلام ومسلسلات ووو.. لكن متكونش دي القاعدة ومنفخرش بيها على مدوناتنا زي الاخين الي حاطين تامر حسنى واصالة دولا... كل امتى معافى الا المجاهرين...واذا بليتم فاستتروا

    تخيل كده اى مجاهد من العراق ولا فلسطين ولا الشيشان ولا اى مكان في العالم... تخيل اخ من مجاهد من حماس دخل كده على اى مدونة من دول وهو متضايق وعايز يحس ان الشعوب الاسلامية معاهم.. فيجي يدخل على مدونات االاخوان الي هما المفروض السند الاكبر ليه يلاقيهم بيسمعوا تامر واصالة!!!!! عايزه يبصلهم ازاى بعد كده.. هل متوقع منه ان يحس ان في رجالة هتجاهد وراه؟؟؟

    ما اعتقدش... الوضع كما قلت جد خطير واذا كانت البداية بالاغاني والافلام والمسلسلات والسينمات فلا نستبعد بعد كده ان العملية تتطور اكثر بكثير.... محتاجين نراجع انفسنا مكن جديد وننظر في ما نقوم به وهل هو يرضي الله عزوجل ام لا.. وانا اولكم واقول هذا الكلام لنفسي قبلكم

    ماشي يا بشمهندس يا كبير:):):)
    اوعي تتضايق من ان كلامي تقيل شوية.. لكنها زفرات ساخنة متالمة مما يحدث.. ومتنساش تدعيلي كتير باة عشان نتيجتي خلاص اليومين دول:'(

    يلا يا باشا سلام عليكم:)

     
  • At 12 April 2007 at 20:34:00 GMT, Blogger mazagat said…

    لا أذكر كم هذه المرة التي أتشرف بوضع تعليق هنا ..


    لكني سعدت جدا بمروري ..


    والشكر كله لك موصول يا عبد الرحمن على مساعدتك في مدونتي ..

    أدع الله أن يرزقك ما تتمنى وفوق ما تتمنى ..




    ... مزاجات

     
  • At 13 April 2007 at 11:20:00 GMT, Blogger m_elmenofy said…

    بداية اخى عبدايه الرحمن احييك على مدونتك الرائعة تقبل الله منا و منكم

    بالنسبة للفيلم,,جينا للكلام اليزعل
    بداية انا اعرف عمر جمال "كاتب السيناريو" هو معانا فى النادى ...قابلته من حوالى سنه و نص و هو طبعا شفنى ملتحى و علطول بدأ يكلمنى عن التشدد و التخلف و ال ال و قاللى دانا كاتب فيلم حتى شوف قصة الفيلم ال انا كتبتها ديه يتتكلم عن شباب زيك كده حاولو يلتزمو جامد و فشلوا و هم خارجين من المسجد كانوا بيعاكسوا بنات على باب الجامع...لا فعلا فكر هادف جدا
    و زهقوا من عمرو خالد ...احب الافكار الهادفه
    لا اسمع ديه الشباب اللذيذ الروش ده بعد ما جرب الانحراف و بعدين الالتزام متبسطش فرجع تانى للانحراف ّ!!!...ايه راينا فى الافكار الهادفه الولد بيقوللى كده و هو ماسك سيجاره و ايديه بتترعش من فرط التاثر و بعدين بقا قعد يحكيلى عن الانفتاح و عن صاحبته و عن انه لمه بيروح اى حته بيتصرف بطبيعته و حرية و لا يلقى اى بال لمشاعر الاخرينن و هى ديه الحريه و قعد يشتغل نفسه لحد ما قومنا...ربنا يهدينا و يهديه
    فده الفيلم الهادف

    فعلا يا اخ براء نحتاج لان نراجع وسطتيتنا
    اقابل اخ يقوللى ايه "انت مش قادر تتكيف مع النضوج الفكرى للاخوان و المجتمع الاسلامى"و كان الوسطيه و الانفتاح للغير يقتضى التتنازل عن الثوابت او عن الشرع...ساد الصحابة و التابعين الدنيا و لم يتنازلوا و فى الحاضر هاهى حماس تسود و لم تتنازل قيد انملة
    لا حول و لا قوة الا بالله

    طيب بالنسبه لموضوع مشاهدة الافلام الموجوده حاليا فى السينما...الحقيقه انا مستغرب ايه البيجرى لينا

    تقييمنا للافلام و المسلسلات او اى يعمل بنبنيه عندما نرى هل بيمس الشرع فى شئ...اظن ان كل الافلام الحاليه حتى الوطنية منها لازم تتخللها مشاهد او حتى الفاظ ...لزوم التقدم

    فمحتاج نراجع انفسنا فى تلك النقطة
    بالنسبةلشرعية مشاهدتة الافلام ديه

    اصلا لينا احنا كاخوان او ملتزمين...مين عنده فاضى ساعتين انه يتفرج على افلام ...الغريب كمية الناس البتدافع عن الفيلم و مشاهدته
    سؤال بسيط اوى نساله لنفسنا ..."الاصل عندنا لاى عمل هو النية"لما ربنا هيسألنا عن تلك الاوقات كان ايه نيتنا ....دراسة المجتمع؟؟ او ممكن "اللترويح عن انفسنا ساعة"...بس هل ده القصده النبى عليه الصلاة و السلام ؟؟
    علشان مطولش ..يعلم الله انى احترمك و اعجب بمدونتك جدا و احبك فى الله ...و لكن حين ترى تلك الجموع من الاخوان و نظرتهم عن تقدم الدعوة و نصرة الاسلام و الاندماج فى المجتمع او واحد تانى يفتكس و يقول انه ده من متطلبات الدعوة اننا نسمع الموسيقى و علطول يزج باسم الدكتور يوسف القرضاوى حفظه الله "و ياريت نطلع على نص الفتوى الاتى اباح فيها الموسيقى لانك هتلاقى انه اباحها بشروط معينه مش علطول"
    او اننا نتفرج على الافلام الحاليه ديه او اننا نختلط علشان الدعوة بمجالتها الحاليه بتطلب الاختلاط و ان الاختلاط فى الدعوة ده الاصل و يحط ضوابط سطحية !!!!
    علشان كده رديت
    جزاكم الله خيرا و بجد مدونة مميزة جدا

     
  • At 13 April 2007 at 11:31:00 GMT, Blogger m_elmenofy said…

    بالنسبة للغرض من التدوينة و هى حاله "اللا شعور "اللشباب عايشها
    حالة من التخبط كده او اننا فعلا معلقين من عارفين رايحين على فين

    ممكن ده نتيجة لظروف المجتمع و حالة الياس خاصة بعد الفترة الاخيرة

    او ممكن الحماس الكان ماليا زى البالونات و مخرجش كله برضه

    اقصد ان فى عوامل كتيره اوى ممكن تسبب الشعور ده على جانبنا الانسانى بعيد عن التزامنا او انتمائنا ...يعنى الحالة ديه عايشها كل الشباب و ممكن تشوفها فى عيونهم فى الجامعة و فى الشارع و فى نفسك كمان
    بس الفراغ و حالة الضنك ديه المفروض احنا الملتزمين عندنا الف طريقة نملاه بيها

     
  • At 14 April 2007 at 02:16:00 GMT, Anonymous tasneem said…

    أولا جزاك الله خيرا أخى الكريم و نحن ننتظر بشغف ما ستكتبه عن تجارب أؤلئك المدونين
    ثانيا : أنا قمت بتتغيير لينك المدونة
    إلى
    http://2hyabalad.maktoobblog.com/

     
  • At 14 April 2007 at 09:14:00 GMT, Blogger mesh2dra said…

    السلام عليكم

    اولا مبروك على النيولوك
    فعلا حلو اوى ماشاء الله

    انا ماتفرجتش علي الفيلم
    ولكن بيقولوا ان "ليست المشكلة في كيفية الوصول إلى النجوم ولكن المشكلة تكمن فيما إذا لم يكن هناك نجوم
    يارب اكون قدرت اوصل فكرتي
    "

    حاجة كمان
    فكرتك الاخيرة الخاصة بالتحدث عن المدونين
    كويسة..يالا ربنا يعينك

    حاجة اخيرة
    معلش
    كبر الخط شوية
    ممكن؟

     
  • At 14 April 2007 at 12:49:00 GMT, Blogger SAMT ~~ said…

    ماشاء الله اسلوبك مميز ..
    وبالنسبه للفيلم انا شاهدته وضايقني جدا اسلوبه في طرح المشكله دون الوصول لحل امثل للشباب
    للاسف فننا العربي او اقول المصري بالأخص طغت عليه فكرت المكاسب فركز عدسته على المشاهد اللي تشد الششباب وتثيره زي ما انت قلت ومع انها تطرح المشكله لكن للاسف تأثيرها بيكون ضعيف !!
    لان ساعه او اكثر في مشاهدة مشاهد مضحكه و... لا تصنع من النص ساعه الباقيه مُشاهد متفهم متقبل حل
    شكرا

     
  • At 14 April 2007 at 15:34:00 GMT, Blogger AbdElRaHmaN Ayyash said…

    أختنا أسماء
    جزاكم الله خيرا على التعليق
    ان شاء الله معكم في موضوع المدونات
    ---------
    فتاة عربية :)
    لك تحياتي على المتابعه
    وجزاكم الله خيرا على الاطراء
    --------
    عين ضيقة
    هههههههههههههههه
    وانا بسمع الكلام :D
    بس الفكرة اني اخاف اكتب عن شخص ما والاقيه كاتب يشتم فيا
    :D
    مش احب كده انا
    عموما مدونتك رائعة تستحق الزيارة
    سلام
    ----------
    باشمهندس براء
    كلامك فيه كتير اقنعني يا سيدي
    ربنا يرزقنا الاخلاص ويتقبل
    ان شاء الله نعدل في المواضيع :)
    ----
    عمي المرشد :)
    جزاااااكم الله خيرا على الزيارة
    لك تحياتي سيدي
    سلام

     
  • At 14 April 2007 at 15:44:00 GMT, Blogger AbdElRaHmaN Ayyash said…

    أخي محمد المنوفي
    ردك يحتاج لردود
    :) لكن بالنسبة لرأي الكاتب أو غيره
    أنا لا يهمني رأيه عما كتب
    ولكن ليتحدث هو عن نفسه كما يريد
    بص يا سيدي
    انا اللي وصلني من الفيلم الاتي
    1 ان مشاكل الشباب حاليا تكمن في نقاط معينة
    الدين أولها
    العلاقة بالجنس الاخر
    الفراغ
    2 ان حل المشاكل لا يكمن أبدا في الصدمات القوية التي تفيق اتلانسان لفترة ما
    ولكنه يحتاج لتربية قوية جدا .. من الاصل ومرورا باحتوائه في مرحلة المراهقه
    3 ان الاصدقاء هم المشكلة الرئيسية في أي محاولة جاده لاصلاح النفس
    4 أن غياب دور المنزل أو طغيانه هو سبب من أسباب الانحراف الفكري والسلوكي لدى الاشخاص
    هذا وكثير آخر
    أما بالنسبة لانهم زهقو من عمرو خالد وللا لا
    فدي مشكلة الكاتب
    لأن الفكرة كما قالها في الفيلم
    انهم مش هينفع ياخد الدين النهارده الصبح وبكره الضهر وبعده العصر وهكذا وبعدها يقرأ قران
    وبعدها يصوم
    ده طبعا مش صح
    والفيلم نفسه تهكم على كده
    عموما جزاكم الله خيرا على تعليقك الراقي واطراءك
    وتحياتي
    سلام

     
  • At 14 April 2007 at 15:47:00 GMT, Blogger AbdElRaHmaN Ayyash said…

    أختنا تسنيم
    جزاكم الله خيرا على المرور
    وان شاء الله تجدون ما يسركم ي موضوع المدونين
    تحياتي
    سلام

     
  • At 14 April 2007 at 15:52:00 GMT, Blogger AbdElRaHmaN Ayyash said…

    :D الأخت مش قادرة
    نورتي المدونة و الله
    اهلا بيكي
    ان شاء الله أكبر الخط
    وأبدأ في الكلام عن المدونين كمان بوست او اتنين ان شاء الله
    بالنسبة لموضوع الفيلم
    ياريت .. يكون في نجوم نوصل لها ..
    بس اعتقد انها فعلا مش موجوده
    ربنا ييسر

     
  • At 14 April 2007 at 15:54:00 GMT, Blogger AbdElRaHmaN Ayyash said…

    الأخ صمت
    جزاكم الله خيرا يا سيدي على تعليقك الجميل
    بالفعل صعب اننا نعتمد على قليل من الوقت عشان نحددقيمة اليلم الفنية
    وانا متفق معاكفي ان السينما المصرية او الفيلم المصري في اسوأ حالاته
    تحياتي
    سلام

     
  • At 14 April 2007 at 22:40:00 GMT, Blogger أبو حنيــن السكندرى said…

    الأخ عبد الرحمن
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

    على فكرة دى أول زيارة لمدونك
    مدونتك رائعة ما شاء الله
    ثانيا بالنسبة للفيلم
    أنا بضم صوتى لصوت الأخ شاب مصرى
    الإخوان محتاجين مراجعة لأنهم بدأم يتحولوا من الوسط إلى اليسار

    ثالثا بالنسبة لموضوع الفيلم

    أنا بختلف مع كتير منكم حوالين أن هذا النوع من الأفلام قد يكون مفيد

    لأنه على شاكلة أفلام محمد سعد و غيره

    مثلا فيلم اللى بالى بالك حتلاقيه بيعالج مشاكل كتير زى نواب القروض والفساد فى السجون وغيره
    بس المشكلة أن الرسالة ما بتوصلش عارف ليه
    لأن ده بيكون على حسب حالة وفكر المشاهد
    اللى هما عادة بيكون غالبيتهم من الشباب فى سن الثامنة عشرة زى ما قلت

    ودول للأسف ما بيكونش تكون عندهم الفكر الناقض أو التحليلى والذى قد يستخلصوا به العبرة والدرس من الفيلم

    وبالتالى تجد الرسالة الوحيدة التى تصلهم
    هى
    العرى وقصات الشعر وطريقة اللبس وطريقة الكلام والمصطلحات الزباله بتاعتهم

    واعتقد على أساس الوصف اللى أنت وصفت بيه فيلمك أنه من النوع ده

    فلو حتقارن المساحه المعطاه لعرض المشكلة والمساحة المعطاه للكلام الفاضى حتلاقى أنه لا مجال للمقارنه إطلاقا

    لذلك أنا أعارض مثل هذه النوعية من الأفلام

    أما بالنسبة للموضوع اللى عرضته فأنا موافقك عليه

    وأنا منتظر البوست اللى جاى على أحر من الجمر علشان اعرف مين اول ضحيه ليك حتبدا تتكلم عليه

    سلام
    أخوك
    ابو حنين السكندرى

     
  • At 14 April 2007 at 23:54:00 GMT, Blogger farota said…

    عدى عليا ضرورى عايزك
    فى المدونه اه


    الف الف مبروك على النجاح
    هو ده ضد الظلم احسن سلاح
    ووالدك بنجاحك بقى مرتاح
    عايزين بقى الحلاوة تكون تفاح



    فاروتا المصرى
    الحريه لعبد الجواد
    http://farota2.blogspot.com/

     
  • At 17 April 2007 at 16:00:00 GMT, Blogger أنس عماد الدين said…

    عبدو كلامك ياض ....

    شوقني جداا للفيلم

    ولما سألت زملائي في المحروسة الكلية عنه ...

    قالوا كلمتين عنه

    فيه مناظر ْXXXX
    يا أنس و بلاش تتفرج عليه يا عم ...
    وهو عرض المشكلة و لم يعالجها ....

    من الاخر يا عبدو

    طلب صغير بس مهم جدااا

    لكل الاخوة و الاخوات

    و المحترمين و المحترمات اللي بيزورا مدونتك ..

    لو الفيلم عندك

    ببرنامج movie maker
    قص كل الصور اللي مش كويسه منه

    وارفع الفيلم علي اي موقع ...
    طبعا اليوتيوب و اي موقع تاني للتحميل
    ولو الفيلم مش عندك ... دور عليه و هاته لنا يا عبدو


    و اوعي تقول لأ علي الطلب ده او تعتذر

    انت شوقتنا كلنا لرؤية ذلك الفيلم ....

    بانتظار ردك اول ما اقابلك .... او هنا

    او في مدونتي ....

    او تليفونيا او كيفما كان

     
  • At 22 April 2007 at 16:12:00 GMT, Blogger كبر دماغك said…

    بص يا سيدى :)

    بجد الفيلم ده من أحلى الأفلام الى أتفرجت عليها و مبسوطه أنه مدون أخوان كان رأيه كده فى الفيلم
    أنا بتفق معاك فى كل الى قلته
    الفيلم حلو أوى يعبر عن واقع مرير عايشين فيه.. كل واحد فينا على ناصية شارع بيته حبة شباب واقفين كده أخويا الصغير الى هو 16 سنه راح و رجع قالى " الفيلم تحفه كأنوا بيتكلم عليا أنا و صحابى " فا رحت بنأً على كلام أخى
    الفيلم حلو أوى لو فصصت كده كم كده حته فيه عشان انا أعلام معلش هدوشك
    أولاً: العيال ديه و هيه بايظه و هى كويسه باردوا مافيش فى حياتهم حاجه ده معناه البايظ فى مصر فاضى و الكويس باردو فاضى و ده الى ادى الى انحرافهم
    لو فى أهداف فى حياتهم أو أهداف واضحه للدوله الى عايشين فيها كانوا بقوا حاجه
    تانى حاجه
    أخر حته فى الفيلم كانت أحلى حاجه الحته لما كانوا متشعلئين و عماليين ينادوا " يا ريس شغلنا يا ريس " ياريس حط الفيشه" ديه كانت من أحلى الحتت و أكثرهم تعبيراً
    بس كده:)

     
  • At 30 May 2007 at 15:14:00 GMT, Anonymous Anonymous said…

    كتبت العربية التي تصطاد في اوسخ ماء عكر كعادتها عن عبد الرحمن وجعلته واجهة مدوني الاخوان وهو الذي لم يبلغ العشرين بعد
    ------------------------------
    العربية :

    فلا يجد شباب الجماعة حاليا أي حرج من سماع الموسيقي ومشاهدة السينما ونقدها أيضا مثلما فعل عبدالرحمن عياش الذي كتب عن فيلم "أوقات فراغ" في مدونته "غريب". وعلى الرغم مما تضمنه الفيلم من مشاهد وألفاظ "غير لائقة"، إلا أن هذا لم يمنع عبدالرحمن من مشاهدة الفيلم، ووصفه بالرائع، معلقا على نهايته بالعبقرية.
    ---------------------------------
    اخي عبد الرحمن انا اعرفك عن قرب كما انت تعرفني ولا اجد حرج في تعنيفك : اقول انك جررت على الاسلام سوء بما كتبت وادعوك ان ترتمي بين احضان العلماء لتتعلم ما يلزمك من دين قبل ان تخرج على الناس بكتابات سيسالك الله عنها ويحاسبك عليها المجتمع وتنسب للحركة التي تنتمي لها


    **********
    والله من وراء القصد

     
  • At 1 September 2015 at 10:17:00 GMT, Blogger 文章 said…

Post a Comment
<< Home
 
My Name Is : AbdElRaHmaN Ayyash
I'm From : cairo, Egypt
And : I am just a guy, that wanna see his home "Egypt" in a great position in the civilized world , wanna talk to the other views' believers to hear from them and to make them listen to me , I'll try to show good model of a young Egyptian Muslim guy , who is believing in Islam as the only solution to all problems we face...... أنا مجرد شاب ، عاوز اشوف بلدي مصر ، في أحسن مكان وسط العالم المتحضر ، عاوز اتكلم مع أصحاب الرؤى المختلفة ، و عاوز اسمع منهم ، و عاوز اعمل من نفسي مثال كويس لشاب مصري ، مؤمن ان الاسلام هو الحل لكل مشاكلنا .
للفضوليين فقط

Free counter and web stats